Apr 12, 2009

إلهي خُذ بيدي

قد لا نشعر بأهمية ما نملك إلا إذا فقدناه أو رأينا أحداً ما يعاني فقده
كنت طوال عمري أنام الليل بشكلٍ طبيعي ولم أشعر بأهميته إلا حين رأيت خالتي تحاول الحصول على بعضٍ منه دون جدوى إلا بالحبوب المنومة , أدركت حينها أني أملك نعمة كبيرة كريمٌ واهبها
تمنيت لو كنت أستطيع أن أهبها بعض ساعات نومي لِــ ترتاح
ولم أدرك أني أتمتع بحالة نفسية جيدة إلا حين وجدت خالتي يطاردها القلق والهموم تحيط بها وهي تحاول
التغلب عليها بأقراص ضد الإكتئاب
حين كانت أحداهن تشتكي لي من هموم الزمان وكم أن حياتها صعبة جداً وضغوط الحياة تحيط بها من كل جانب
رأفت لحالها بالذات حين تمنت أن يكون لها أكثر من قلب كلما صدأ قلب من هموم الحياة تخلصت منه لتملك
قلباً آخر !!
حين يصعب علي فهم الآخرين من حولي ويصعب علي تفسير تصرفاتهم الغريبه وحين لا يكون اللوم والعتاب حلاً ناجحاً وحين يتعب قلبي من الكتمان أجد دمعةً حارة تسيل على خدي تغسل همومي و أجد قلبي يدعو ربي بأن يا ربي ضاقت بي الأرجاء فخُذ بيدي مالي سواك لكشف الضر يا سندي ..